الثلاثاء 23 / 01 / 2018 - 11:59 صباحاً    بتوقيت القدس الشريف
   
ذات صلة
   

   

   

مقالات الفرقان
   

اصدارات الفرقان
   

مقالات الإعجاز
   

تابعنا على Facebook
 
 
هل تديرنا القرآن حق تدبره
مؤسسة الفرقان لتحفيظ القرآن - - الخميس 22 / 05 / 2008 - 12:24 صباحاً
[ALIGN=CENTER][TABLE=width:70%;background-color:transparent;background-image:url(backgrounds/18.gif);][CELL=filter:;][ALIGN=center]
هل تديرنا القرآن حق تدبره

كلنا يقرأ كتاب الله ذلك الكتاب الذي لاياتيه الباطل من بين يديه ولامن خلفه ولكن هل تدبرنا القرآن حق تدبره ؟؟وقد قرأت بانه لايكفي أن نتعلم القرآن الكريم وان نتلوه ونكثر من تلاوته .
بل لابد من التدبر عند النظر الى الأيات اوحتى سماعها فقد أتلو بعض الأيات تلاوة سريعة دون تدبر لما فيها ؟؟
معنى تدبر القرآن :هو الوقوف على كل آية والتفكر في معاني القرآن وأسراره ومعرفة أساء الله وصفاته مع كل تلاوة للذكر الحكيم
ويشمل التدبر عدة أشياءمنها:
1- التفكر فيما يقرأ المقرىء ولايأتي ذلك إلا اذا فهمنا معنى الآيات والكلمات الممختلفة والمنتشابهة
2-التفكر في قصص الامم السابقة وأخبارالمؤمنين والكافرين ..
3-لايقتصر التدبر على هذا ولكن ينبغي ان نتدبر ماذكر الله عن اليوم الآخرومافيه من الحساب يوم العرض وأهوال القيامة كذلك نتدبر ما بعد الموت ومايكون بعدالموت من النعيم أو العذاب وأسأل الله السلامه
4-كذلك التدبر يشمل التفكر في الاحكام الشرعية قال تعالى (كتاب أنزلنه إليك مبارك ليدبروا آياته وليتذكر أولوا الألباب) ويتضح من هذه اآيه الكريمة ان من أهداف نزول القرآن تدبر الآيات والتفكر في مدلولاتها وماورد فيها
5- معرفة المعجزات التي جاءت على أيدي الانبياء عليهم السلام وتدبرها وأخذ العبرمن الوقائع والأحداث والآمثال الوردة في القرآن الكريم والإعجازالقرآني وأن توقع أئراً في النفس المؤمنة عند تلاوة الآيات أو ذكرها وتؤدي الى تقوية الايمان وزيادة اليقين ..
6- التفكر في مصير من أعرض ومن أطاع والثواب والعقاب كل حسب عمله فإذا مر رنا على آية فيها ذكر النعيم سألنا الله الجنة وعند ذكر العذاب والنار نستعيذ منها .
فوائد تدبر القرآن :
* هداية الخلق الى الصواب واستحضار القلب عند التلاوة..
*خشية الله سبحانه وتعالى والتضرع اليه .
*حصول البركة عند القراءة كما قال تعالى أنه كتاب مبارك ومن تعلمه وتدبره يحصل على هذه البركة ..
*ان التلاوة بتدبروتمعن تزيل مافي النفس من اوهام وهموم ووساوس بعدم انشغل القلب بها ..
* ان التدبر يجلب للقارىء الخشوع فلا يكون همه انهاء السورة او الجزء بل ان يتفكر فيما يقرأ من أيات ..
ومما يعين على التدبر إطالة التلاوة وخاصة في قيام الليل والنافلة وكان النبي صلى الله عليه وسلم يطيل القراءة في صلاة الليل ولايمر على آية فيها رحمة الا وقف وسأل الله ولايمر على آية فيها ذكر العذاب إل وقف واستعاذ بالله مما يدل ان النبي صلى الله عليه وسلم كان يقرأ بتدبر وطمأنينة واستحضار قلب ..
وقال تعالى في حال المكذبين :( أفلا يتبرون القرآن ام على قلوب أقفالها )فالمرء اذا أعرض عن القرآن يصبح قلبه قاسياُ صلباً لايوثر فيه وعد ووعيد او زجر أو موعظة وفي النهاية يغلق فلا يصل إلى الهدى والرشاد اذا لم يتدبر القرآن قال ابن القيم يرحمه الله :
تدبر القرآن ان رمت الهدى
فالعلم تحت تدبر القرآن
وقال تعالى:(أفلا يتدبرون القرآن ولو كان من عند غير الله لوجدو افيه اختلافا ً كثيرا)
وفي هذه الآية يذكر الله أولئك الذين أعرضوا عن القرآن ولو تدبروا مافيه لتبين لهم أنه كلام معجزفلا يعتريه النقص أو الخلل او الهز ل فيه المتشابه والمحكم ولايستطيع احد ان يأتي بمثله وانه يختلف عن كلام البشرالمخلوقين فهو المصدق تنزيل من حكيم حميد ..
هذا ذكرته لكم مماتيسر لي وأسال الله ان ينفعنا بتلاوةالقرآن وأن نكون ممن يتدبر القرآن حق تدبره .. [/ALIGN]
[/CELL]
[/ALIGN]

زيارات تعليقات
تقييمات : [0]
657 0
عرض الردود
شاركنا رأيك

الحقوق محفوظة لمؤسسة الفرقان لتحفيظ القرآن