الثلاثاء 25 / 07 / 2017 - 12:50 صباحاً    بتوقيت القدس الشريف
   
ذات صلة
   

   

   

مقالات الفرقان
   

اصدارات الفرقان
   

مقالات الإعجاز
   

تابعنا على Facebook
 
 
الطالب احمد جعفر سعيد من نحف يتم حفظ القران الكريم في مخيم الفرقان القطري.
مؤسسة الفرقان لتحفيظ القرآن - - الجمعة 22 / 07 / 2016 - 08:03 صباحاً
اتم الطالب احمد جعفر سعيد  ابن الثالثة عشر ربيعا من قرية نحف  خلال مخيم التحفيظ المكثف للقرآن الكريم القطريالذي تنظمه مؤسسة الفرقان القطري في بلدة كفر قاسم، أتم الطالب احمد جعفر اسعيد إبن، حفظ كتاب الله عز وجل كاملاً، ليكون بذلك أول الطلاب حفظاً لكتاب الله تعالى ضمن مخيم الفرقان القطري الحادي عشر. والذي شارك فيه العشرات من الطلاب من انحاء
البلاد, والذي استمرت مرحلته الاولى على مدار اسبوع كامل شمل تعليم مكثفلتحفيظ القران الكريم, ويستمر على مدار ثلاثة اسابيع ويتوقع من خلاله تخريج كوكبة
جديدة حفظة كتاب الله.
يشار انالطالب احمد سعيد شارك في مخيمات ورحلات العمرة , هذا وقد جرى الحفل في مسجد بلال  وحضره اهل الطالب وطلاب المخيم ورئيسمؤسسة الفرقان الشيخ خالد الددا.
احد المصلينفي مسجد بلال الاخ اسماعيل قال:" انها لحظات جميلة ومؤثرة ورائعة ان تشاهد طفلا يختم القران الكريم في جيل صغير".
السيد جعفراسعيد والد الطالب احمد والذي رافق ابنه على مدار اسبوع كامل رد وقال:" بان هذا اليوم بمثابة عيد له ولعائلته بعد ان اتم ابنه حفظ القران الكريم, هذا فخر لنا ونعتبره انجاز كبير , بل حلم تحقق, نامل من الله ان يكون ابننا قدوة لطلاب اخرين بالسير بهذا النهج, ونشكر بذلك كل القائمين على هذا المشروع القيم, الذي يأتي لخدمة ابنائنا".
اما الطالباحمد جعفر اسعيد فقال:" انها للحظة صعبة ان نصفها بكلمات ,فمنذ نعومة اظافره كان حلمي ان اكون من حفظة القران الكريم, اشكر الله عز وجل وعائلتي بان اتم لي ذلك, هذا انجاز كبير له طعم خاص لن ينسى ابدا لعائلتي الكريمة جزء كبير من هذا الانجاز والتي اشكرها من اعماق قلبي , فلولاها لما تم ذلك, انا ادعو ابنائنا واخوتي الشباب بالسير بهذا النهج والتسابق على ذوق طعم حلاوة حفظ القران الكريم لانها والله فرحة كبيرة اتمناها لكل احبتي, بهذه المناسبة اشكر مؤسسة الفرقان والقائمين على هذا المؤسسة التي اخذت على عاتقها تثبيت اهلنا على دينهم بتحفيظ القران الكريم والذي وبحمد الله هنالك المئات من حفظوا القران لكريم عن طريق هذه
المؤسسة المباركة".
اما الشيخخالد الددا رئيس مؤسسة الفرقان لتحفيظ القران الكريم فقال:" ان هذا المخيم جزء من برنامجنا السنوي الذي نقوم من خلاله في عطلة الصيف بتحفيظ طلابنا القران الكريم او جزء منه, شعورنا لا يوصف عندما يقوم اي طالب في اتمام حفظ القران الكريم, الطالب احمد اسعيد هو احد مئات الطلاب الاخرين الذين استطاعوا حفظ القران الكريم خلال مخيمات التحفيظ التي قمنا بها على مدار سنوات, نتمنى لطالبنا احمد جعفر اسعيد الثبات والمواكبة بحفظ القران وان يكون قدوة للغير, الطالب احمد اسعيد كان مصرا منذ بداية المخيم على اتمام حفظ القران ونشكر الله بانه اتم له ذلك.
نحن في مؤسسةالفرقان اخذنا على عاتقنا هذه المهمة سنكون دائما اليد الساندة والمساندة لمن يريد حفظ القران الكريم او قسم منه.







 

زيارات تعليقات
تقييمات : [0]
495 0
عرض الردود
شاركنا رأيك

الحقوق محفوظة لمؤسسة الفرقان لتحفيظ القرآن