الأحد 18 / 11 / 2018 - 06:28 صباحاً    بتوقيت القدس الشريف
   
ذات صلة
   
   

   

مقالات الفرقان
   

اصدارات الفرقان
   

مقالات الإعجاز
   

تابعنا على Facebook
 
 
تأملاتي في القرآن المجيد
مؤسسة الفرقان لتحفيظ القرآن - - الأحد 6 / 05 / 2018 - 08:55 صباحاً
 صالح محمد الصالح -رئيس مؤسسة الفرقان لتعليم وتحفيظ القرآن- مصيرية السلوك والأخلاق القرآنية
الذي يتأمل السور الأولى التي نزلت ..
ليعلم علم اليقين أهمية الدعوة للسلوكيات والفضائل والأخلاق..
 وبأن القرآن الكريم هو كتاب توجيه وتربية لأحسن الأخلاق.. ففي السورة الأولى بعد القراءة باسم الله الأكرم... ترى الحديث عن سلوكيات سلبية يندد بها ..
"كلا إن الإنسان ليطغى أن رآه استغنى" 
"أرأيت الذي ينهى عبدا إذا صلى..!" 
ومن ثم التأكيد على الإيجابة.."أرأيت إن كان على الهدى أو أمر بالتقوى"
ثم في القلم ذلك التشديد على الأخلاق "وإنك لعلى خلق عظيم"  ولك أن تتخيل أن الصمد عز وجل وصف كل متاع الدنيا بال "قليل" أما عن خلق النبي الكريم عليه الصلاة والسلام بال "عظيم"!. ولك أيضا أن تتأمل أخلاق المؤمنين في فواتح سورة المؤمنون.. وخواتيم سورة الفرقان..
.وكذلك نرى متابعات ذلك في سور النزول الأولى.. واستمرارا لأواخر التنظيمات والحدود في العهد المدني..
 وهذا يبين مدى مصيرية التعامل مع القرآن كالتزام بسلوك.. وأخلاقيات وأوامر ونواهي القرآن الكريم... 
وإن شاء الله ربنا يعيننا على زرع تلك الأخلاق من خلال مؤسسة الفرقان.. فسيكون التركيز بإذن الله على التربية القرآنية.....فهما وسلوكا.. مع الحفظ.... 
بتوفيق رب العالمين
ودعاء الصالحين
صالح محمد الصالح 
25 رجب 1439 هجري
11.4.2018 ميلادي

زيارات تعليقات
تقييمات : [0]
139 0
عرض الردود
شاركنا رأيك

الحقوق محفوظة لمؤسسة الفرقان لتحفيظ القرآن