السبت 21 / 07 / 2018 - 12:42 مساءً    بتوقيت القدس الشريف
   
ذات صلة
   
   

   

مقالات الفرقان
   

اصدارات الفرقان
   

مقالات الإعجاز
   

تابعنا على Facebook
 
 
أدب النبوة فهمهم وتقديمهم لأمر ربهم
مؤسسة الفرقان لتحفيظ القرآن - - الجمعة 22 / 06 / 2018 - 10:31 صباحاً
في تأملي الآيات التي تتحدث عن إبراهيم عليه السلام وأدبه مع ربه وتقديمه أمره (بعد الحديث عن بني إسرائيل) في سورة البقرة قال تعالى: " وإذ ابتلى إبراهيم ربه بكلمات فأتمهن قال إني جاعلك للناس إماما قال ومن ذريتي قال لا ينال عهدي الظالمين " سيدنا إبراهيم بفطرة الأبوة سأل الصمد ان يجعل الإمامة أيضا في ذريته... فكان الرد ب "لا ينال عهدي الظالمين" فالعمل الصالح أوثق عروة من عروة الرحم في الإمامة ..(وهذا درس للأمة) والجميل أن سيدنا إبراهيم عليه السلام فهم مباشرة هذا الدرس.. فنرى مباشرة في الدعاء التالي " وإذ قال إبراهيم رب اجعل هذا بلدا آمنا وارزق أهله من الثمرات من آمن منهم بالله واليوم الآخر قال ومن كفر فأمتعه قليلا ثم أضطره إلى عذاب النار وبئس المصير " فكأنه وعى رسالة العليم الحكيم..في هذا الدعاء وطلب الثمرات والرزق لمن آمن منهم بالله واليوم الآخر.. فما أجمل أدب الأنبياء.. منارات الناس... والدرس لنا.. هل حينما نضع أوامر الله عز وجل مع أموالنا وأبناءنا و "أغلى" ما نملك.. هل نضع أمر الله في المقدمة؟!. اللهم يا معلم إبراهيم علمنا ويا مفهم سليمان فهمنا.. لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم... صالح محمد الصالح رئيس مؤسسة الفرقان

زيارات تعليقات
تقييمات : [0]
23 0
عرض الردود
شاركنا رأيك

الحقوق محفوظة لمؤسسة الفرقان لتحفيظ القرآن